ايزيس تيم

احلى الافلام احدث الاغانى نغمات نكت روشنة دردشة مصرى


    الأهلي بـ "أبوتريكة".. "نهاوند وسيكا"

    شاطر

    MODY
    نائب الأدمن
    نائب الأدمن

    عدد الرسائل : 1618
    العمر : 30
    تاريخ التسجيل : 12/08/2008

    الأهلي بـ "أبوتريكة".. "نهاوند وسيكا"

    مُساهمة من طرف MODY في الإثنين أغسطس 18, 2008 12:10 pm

    الأهلي بـ "أبوتريكة".. "نهاوند وسيكا"
    نجم الفريق أنقذ المارد الأحمر في آخر ثانية وأسقط ديناموز




    ياسر قاسم

    حقا مازال محمد أبوتريكة هو المايسترو والقائد الساحر لفريق الأهلي والمنقذ في اللحظات الأخيرة والحاسمة ومثلما فعل في مباريات عديدة سابقة لعل اشهرها مباراة النجم الساحلي التونسي في تونس بهدفه التاريخي الشهير الذي اهدي البطولة الافريقية للقلعة الحمراء فعلها أبوتريكة مجدداً أمام ديناموز هراري وخطف هدف الفوز في اخر ثانية من المباراة ليهدي الأهلي ثلاث نقاط غالية قد تكون سببا اساسياً في تأهله للمربع الذهبي بدوري أبطال افريقيا لينقذ المارد الأحمر ويسقط المنافس ديناموز.
    بالفعل الأهلي بـ "أبوتريكة" مثل "النهاوند والسيكا" أي يكون الفريق بنجمه الذهبي أكثر طرباً في الملعب ويعزف أحلي الألحان الكروية وفي الفترة التي لعبها أبوتريكة خلال المباراة نشط الفريق الأحمر واستعاد خطورته.
    بعيداً عن أبوتريكة فإن فوز الأهلي علي ديناموز 2/1 باستاد القاهرة كان اشبه بالولادة المتعثرة وبرغم أن البداية كانت مبشرة في الشوط الأول ونبأت بامكانية فوز الأهلي باكثر من هدف إلا أن ما حدث بعد ذلك خاصة في الشوط الثاني تسبب في حرق اعصاب الجميع خوفا من ضياع النقاط الثلاث وهي أهم ما في الموضوع.
    اداء الأهلي تباين في الشوطين الأول كان جيدا جداً أو اهدر العديد من الفرص وكان الفريق الاحمر الذي يعرفه الجميع صاحب البطولات والتاريخ.
    في الشوط الثاني كان الفريق العادي ووضح من بدايته وحتي احراز ديناموز هراري لهدفه ان الفريق يريد الحفاظ علي تفوقه بهدف ولامانع من احراز هدف ثان ولكن جاءت المحاولات علي استحياء.
    ركز جوزيه في الشوط الثاني علي امتلاك وسط الملعب ولكن لم يهتم لاعبو الوسط والهجوم بمحاولة تكرار هز شباك ديناموز مرة ثانية.
    بعد هدف التعادل لديناموز لم يكن هناك مفر من انهاء الهجوم السلبي للفريق وتفعيله فكان ان اجري جوزيه تغييرات تكتيكية في الملعب وحرك حسام عاشور من الوسط إلي الجهة اليمني وتقدم محمد بركات تحت رأسي الحربة لتكون هناك حرية في تحركاته ولعب جيلبرتو بجوار معتز إينو كمحور ارتكاز.
    دفاع الأهلي وحراسة مرماه يدور حولهما علامات استفهام عديدة وإن كان التماس العذر للحارس أمير عبدالحميد باعتباره مازال يحبو في ايامه الأولي كحارس اساسي للقلعة الحمراء إلا انه لايوجد أي عذر للمدافعين وفي المستوي المهتز الذي يظهرون عليه علي فترات خلال كل اللقاءات السابقة وليس ديناموز فقط ويستثني وائل جمعة فقط الذي تفوق علي نفسه في مباراة ديناموز هراري وظهر بشكل جيد.
    في المقابل أدي فريق ديناموز مباراة جيدة وكافح وحاول واحرج الأهلي كثيراً واهدر أربع فرص محققة واستغل فارق السرعة الذي مال لكفته خاصة في المواجهات مع مدافعي الاهلي ولن يكون لقائه مع الأهلي في زيمبابوي سهلاً للفريق الأحمر بل سيكون أشد صعوبة خاصة وأن المباراة ستقام علي ملعب ترتان.
    الشوط الأول
    أما عن احداث اللقاء نفسه فقد بدأ الشوط الأول مثيراً منذ اللحظة الأولي التي كادت تستقبل خلالها شباك الأهلي هدفاً مفاجئاً عندما اخطأ أمير عبدالحميد ولعب الكرة بطيئة خطفها الخطير كادومبا الذي مررها إلي فيليب مورافي لكنه لم يحسن استغلالها.
    يرد الأهلي سريعاً ويفتح قنوات الهجوم المكثف ويلعب محمد بركات عرضية يبعدها المدافع توماس بيده لكن يتغاضي الحكم الليبي امبايا جمال عن احتسابها ضربة جزاء.
    مع الضغط المكثف للاهلي ينطلق محمد بركات النشيط من الجهة اليمني ويلعب عرضية إلي فلافيو المراقب من برايتون توايا وبدلا من ان يشتتها تصطدم بقدمه وتسكن شباك فريقه.
    يصنع جيلبرتو وأحمد حسن جبهة خطيرة في الناحية اليسري خاصة في ظل تواضع مستوي الظهير الايمن لديناموز جيفت زفان هو فانفتح شارع للأهلي صال جيلبرتو فيه وجال بدون أي ازعاج.
    بعد فاصل من التمريرات بين أحمد حسن وعماد متعب تصل الكرة إلي فلافيو فيسدد بقوة ينقذها الحارس ويلارد بصعوبة شديدة.
    يهدأ الأهلي قليلاً داخل الملعب ليلتقط اللاعبون انفاسهم بعد 25 دقيقة من الضغط المكثف جداً فينتهز لاعبو ديناموز الفرصة ويحاولون السيطرة علي مجريات اللعب في وسط الملعب مع عدم التخلي عن الحذر الدفاعي.
    كاد الخطير مورافي يحقق هدف التعادل لفريقه لولا يقظة الحارس أمير عبدالحميد الذي تصدي للتسديدة القوية وابعدها إلي ضربة ركنية.
    الشوط الثاني
    علي عكس بداية الشوط الأول تماما جاءت انطلاقة الشوط الثاني بطيئة ومملة ايضا حتي ان الدقائق العشر الأولي لم تشهد سوي تسديدة من جيلبرتو لم يجد ويلارد ادني صعوبة في الامساك بها.
    ابرز احداث تلك الدقائق العشرين مشاركة سيد معوض ومحمد أبوتريكة بدلاً من أحمد حسن وعماد متعب بهدف مزيد من التنشيط الهجومي في حين دفع المدير الفني لفريق ديناموز ماندوجوار بكل من ماريري وماهون بدلا من زفان هو ومورابي مورابي.
    برغم السيطرة الاهلوية علي منطقة وسط الملعب خاصة بعد نزول معتز إينو بدلاً من أنيس بوجلبان صاحب المستوي المهتز في هذا اللقاء إلا ان تلك السيطرة لم تترجم إلي خطورة حقيقية علي مرمي ديناموز خاصة أن جيلبرتو الذي لعب في مركز أحمد حسن تحت رأسي الحربة فلافيو وأبوتريكة لم يستطع أن يقوم بهذا الدور كما يجب.
    وسط غفلة فعلية من دفاع الأهلي وفي هجمة سريعة لم يشعر بها أحد إلا عندما سكنت الكرة شباك أمير عبدالحميد بعد أن وصلت العرضية إلي لازورس الذي وضعها بسهولة في الشباك.
    يتوتر الملعب بعد هدف ديناموز المفاجيء وتكثف جماهير الأهلي من مؤازرتها للاعبين لاحراز الهدف الثاني والنقاط الثلاث ويحتسب الحكم ضربة حرة مباشرة للأهلي يلعبها جيلبرتو يلمسها فلافيو برأسه بجوار القائم الايسر.
    ينطلق محمد أبوتريكة من العمق ويراوغ ويمرر إلي القادم من الجانب الايسر سيد معوض الذي يسدد بيسراه بجوار القائم.
    رفض النجوم الأهلاوية تحقيق ديناموز لهدفه وجاء محمد أبوتريكة بالبشري في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي عندما سجل الهدف الثاني برأسية جميلة ولكن ألغاه امبايا جمال.
    لم ييأس الأهلي في الدقائق الأربع من الوقت بدل الضائع ولعب سيد معوض عرضية لمسها فلافيو بخفة وبمهارة اللاعب الفنان وضعها القناص محمد أبوتريكة علي يسار ويلارد ليسقط كل لاعبي ديناموز علي الأرض بعد أن تبخر حلم الحصول علي نقطة من الأهلي الذي ظفر بثلاث نقاط هامة وضعته علي رأس مجموعته منفردا بسبع نقاط.


    _________________
    MODY




      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 10:16 pm